هل هناك اشكال لو وظف احدهم نفسه للرد على منهج السيد كمال الحيدري الجديد ؟


السؤال : ماذا عن منهج الحيدري الجديد ؟؟ محاسبة المعصوم .. وجواز التعبد بجميع الأديان .. عصمة النبي..التشكيك في أسباب زهد الامام علي.. وعدم التوثق من سماع ابي الفضل ع سماع الدعاء .. واجتهاد الامام الحسين ع بخروجه للقتال .. وعصمة الزهراء ع غير المثبتة.. التدليس على السيد الخوئي ..الدعوة الى نفسه..وصف المراجع الاعلام بأبشع الألفاظ البذيئة..
هل هناك إشكال لو وظف احدهم نفسه للرد على هذه الطريق المعوجة كأن يقع بنفس ما وقع هو باعتبار المتصدي من خارج الوسط الحوزوي كأن يشغل نفسه ليجد المتناقضات في طرح هذا الرجل ويقضي وقته للرد على أفكاره في كتاب او محاضرات او ما شاكل ؟

الجواب :
تعلمنا بحسب منهج أهل البيت (ع): من أجل الرد على شبهة معينة, لابد من أتباع :
أولاً: دراسة الشبهة , من حيث المنشأ, وأنها فعلاً شبهة, وكونها دخيلة, وأنها ترد على العقيدة أو لا, ولا يمكن توجيهها معرفياً, وغير ذلك.
ثانياً: التصدي لدفعها من قبل أهل الإختصاص .
ثالثاً: أنْ يكون ذلك بالطرق العلمية , المستندة إلى الأدلة والبراهين.
رابعاً: أنْ يكون من خلال الدعوة إلى الله تعالى بالحكمة والموعظة الحسنة والمجادلة بالتي أحسن.
وترك لغة السب والشتم والتكفير وغير ذلك.

دمتم موفقين في رعاية الله تعالى .

سماحة الشيخ الميرزا طالب الساعدي (أعزه الله)


0 التعليقات:

إرسال تعليق