ان الشياطين في شهر رمضان ايديهما مغلولة فكيف يغوون الناس ؟

السؤال : عفواً سيدي لديّ سؤال هو أنه ذكر في خطبة النبي الأكرم صلى الله عليه وآله فيما يتعلق بشهر رمضان المبارك  هو أن الشياطين فيه مصفدة .. وهناك دعاء في كتاب اقبال الأعمال إن مولانا علي بن الحسين عليهما السلام كان يدعو به وان مولانا محمد بن علي الباقر عليه السلام كان أيضاً يدعو به كل يوم من شهر رمضان ومن ضمن الدعاء اللهم صل على محمد وال محمد واعذني فيه من الشيطان الرجيم وهمزه ولمزه ونفثه ونفخه ووسوسته  .. إلى نهاية الدعاء .. فما المقصود هنا من الأستعاذة من الشيطان الرجيم إذا كان مصفدا ولا يستطيع الوصول إلى الإنسان في هذا الشهر الكريم ؟


الجواب :
1) فعلاً أنّ الشياطين أيديها مغلولة.
2) لكن لابد من فهم ذلك بما يتناسب مع النظرية الدينية الصحيحة.
فلو  امتنعت الشياطين من إغواء الإنسان, لأصبحنا مجتمعاً ملائكياً.
3) ولكن الفهم الصحيح أنّ الشياطين لا تأتي إلى الإنسان إلا إذا دعاها الإنسان نفسه.
4) ففي غير شهر رمضان الشيطان يمارس الإغواء, وأما في شهر رمضان فلا يمارس الإغواء لأن يداه مغلولة, وإنما الإنسان يدعوه لإغوائه.
5)لذا لابد من الإستمرار من الإستعاذة منه حتى في شهر رمضان.
6) والأسباب متعددة, منها أنّ الإنسان لم يربي نفسه على الطاعة ونبذ المعصية, فتجده يتأثر سريعاً.

الميرزا طالب
ملاحظة: يمكنكم الرجوع إلى موقعنا مرة اخرى عبر البحث في جوجل عن (شيعة ويب) .

https://t.me/shiaawebhttps://www.facebook.com/%D8%B4%D9%8A%D8%B9%D8%A9-%D9%88%D9%8A%D8%A8-2040035119415126/


0 التعليقات

إرسال تعليق