هل أفتى السيد السيستاني بكفر من لا يعتقد بالإمامة ومنهم الاخوة أهل السنة

سؤال:
تدعي قناة المستقلة وبشكل متكرر أن السيد السيستاني حفظه الله قد أفتى بكفر من لا يعتقد بالإمامة ومنهم الاخوة السنة كما هو منقول من موقع الابحاث العقائدية التابع لسماحة السيد كما يدعي مقدم برنامج الحوار الصريح في القناة فما هو ردكم على ادعائاتهم خاصة وانهم يكررون ذلك كل يوم تقريبا ابتداء من بداية شهر رمضان الجاري ؟

جواب:
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لقد نصّ سماحة السيد السيستاني دام ظله في رسالته الفتوائية (منهاج الصالحين) في المجلد الأول ص 139 من الطبعة الأولى على أن الكافر هو من لم ينتحل ديناً ، أو انتحل ديناً غير الاسلام ، أو انتحل الاسلام وأنكر ما يَعلم أنه من الدين الاسلامي أي مما جاء به النبي (ص) ، بأن رجع انكاره إلى تكذيب النبي (ص) في بعض ما بلّغه عن الله تعالى . ونظراً إلى أن عموم اخواننا من أهل السنة والجماعة الذين ينكرون امامة الأئمة الاثني عشر عليهم السلام يعتقدون بأن الإمامة ليست مما جاء به النبي (ص) فلا يكون انكارهم لها مضراً باسلامهم وفق نظر سماحة السيد دام ظله . وهذا واضح من خلال سائر فتاوى سماحته ، و(منها) حكمه بوجوب الصلاة على جنازة المسلم وإن كان مخالفاً في المذهب - لاحظ منهاج الصالحين ج 1 ص 106 - و(منها) حكمه بصحة زواج المؤمنة من المخالف في المذهب - لاحظ منهاج الصالحين ج 3 ص 70 - و(منها) حكمه بأن المسلمين يتوارثون وإن اختلفوا في المذاهب والاصول والعقائد - لاحظ منهاج الصالحين ج 3 ص 323 - وبالجملة ان كل مطلع على فتاوى سماحة السيد يعلم أنه يرى أن عامة أهل السنة والجماعة هم من المسلمين الذين تحقن دماؤهم وتحترم أموالهم ويثبت لهم سائر الاحكام المختصة بالمسلمين ، وقد صدر قبل أعوام بيان بشأن ما أثير في بعض الفضائيات حول موقف سماحة السيد في هذه المسألة نرفق لكم نسخة منه فليلاحظ . هذا ، وأما موقع (مركز الابحاث العقائدية) فهو وإن انشأ برعاية مكتب سماحة السيد دام ظله إلا أنه يشتمل على آراء مختلف العلماء والفضلاء ، ولا يمثّل رأي سماحة السيد إلا ما هو موثّق بختمه أو ختم مكتبه ، وفقكم الله وسدد خطاكم والسلام عليكم ورحمة الله و بركاته.
مكتب السيد السيستاني - النجف الأشرف
12 / رمضان المبارك / 1431ه

0 التعليقات

إرسال تعليق