قد يكون بين الأرحام قطيعة وأحد الأطراف لا يقبل بالصلح وربما يطرد المقابل أو يعرّضه للإهانة فهل يجب عليه الصلة ؟

سؤال:
قد يكون بين الأرحام قطيعة وأحد الأطراف لا يقبل بالصلح وربما يطرد المقابل أو يعرّضه للإهانة فهل يجب عليه الصلة ؟
جواب:
نعم يجب عليه إلا إذا وصل إلى حد التوهين كما هو مفروض السؤال.

0 التعليقات

إرسال تعليق