حكم من لا يقدر على السجود العرفي ويقدر على القيام

سؤال:
من لا يقدر على السجود العرفي ويقدر على القيام هل يتعيّن عليه الصلاة من قيام وكيف يسجد ويتشهّد فهل يجب عليه السجود والتشهّد حال الوقوف بالإيماء أم يجب عليه الجلوس على كرسي حالهما ؟
جواب:
يجب أن يصلّي من قيام ويركع عن قيام مع القدرة عليه وبالنسبة للسجود فهو مخيّر بين الإيماء إلى السجود حال القيام وبين الجلوس على كرسي ويستحب وضع جبهته على المسجد وإذا اختار القيام فيستحب له وضع السجدة على جبهته وأما بالنسبة إلى التشهّد والتسليم فإن كان قادراً على الجلوس على الأرض فيجب عليه وإلا فبإمكانه التشهّد والتسليم حال القيام والأفضل الجلوس على الكرسي للتشهّد.

0 التعليقات

إرسال تعليق