حكم زواج المتعة بدون اذن وليها لمن تخاف الوقوع في الحرام

السؤال :
بنت عمرها فوق العشرين وهي بحاجة إلى الزواج المنقطع خوفا من وقوعها في الحرام ولا تستطيع اخبار والدها بذلك تحرجا وعلما انها لا تستطيع الزواج الدائم ؟ ما حكم زواجها ان تزوجت زواج منقطع ؟

الجواب :
لا يصح الزواج بدون إذن وليها ، وعليها ان تصبر على ذلك وتستعين بذكر الله تعالى والصيام .

0 التعليقات

إرسال تعليق