الأرث بعد وفاة الزوج وبقاء الزوجة وأم الزوج وأخيه واخواته - شيعة ويب

08‏/01‏/2019

الأرث بعد وفاة الزوج وبقاء الزوجة وأم الزوج وأخيه واخواته

سؤال:
توفي زوجي ولم نرزق بأولاد وزوجي المرحوم عنده أم واخ وعدة أخوات وأبوه متوفي.
1- لدى زوجي مبلغ من المال باسمه الخاص كان يملكه.
2- وكان عنده مبلغ باسمه واسمي كحساب جاري.
3- وكان يملك سيارة قد أعطاني إياها في حياته لكن الوكالة بإسمه.
4- وعنده منزل عبارة عن شقة في بيروت قد سجّلها أبوه قبل وفاته بإسم المرحوم زوجي وباسم أخيه أي أخ زوجي.
5- وعنده قطعة أرض.
فبالنسبة لهذه الأمور كيف تقسّم التركة ؟
جواب:
ما كان من أموال منقولة كالنقد ونحوه فترث الزوجة منه الربع إن لم يكن للزوج ولد ، والباقي للأم.
وأما البناء كالشقّة وما في الأرض من شجر وآلات ونحو ذلك فترث الزوجة من حصّة زوجها في مفروض السؤال قيمة الربع من قيمة البناء من دون أرض والباقي للأم.
واما عين الأرض فلا ترث الزوجة منها لا عيناً ولا قيمةً.
واما السيارة إذا كان الزوج قد ملّكها لزوجته فهي لها وإلا تكون تركة.
وأما الحساب المشترك فإذا أثبتت الزوجة شرعاً أنه ملكها فهو لها وإلا فيكون لها الربع والباقي للأم. ومجرد كون الحساب البنكي باسم الزوجة لا يعتبر تمليكاً.
المكتب الشرعي لسماحة السيد السيستاني دام ظله – لبنان

رابط الموضوع لنشره او ارساله لصديق :

إرسال تعليق

ملاحظة: يمكنكم الرجوع إلى موقعنا مرة اخرى عبر البحث في جوجل عن (شيعة ويب) .

يمكنك مشاركة الموضوع على الواتساب من هاتفك المحمول فقط

اكتب كلمة البحث واضغط إنتري