الدعاء للامام الزمان وآثاره الروحية على المكلف في زمن الغيبة

الدعاء للامام الزمان وآثاره الروحية على المكلف في زمن الغيبة
بقلم : ام منتظر - العراق 

إن الدعاء لأمام الزمان {عج}صلة الموالي بمولاه فعلينا أن ندعوا لأمام زماننا في غيبته فينبغي للمؤمن الموالي رعايت إمامه في غيبته والدعاء له بتفريج همه وغمه والدعاء له بتعجيل فرجه  وتسهيل مخرجه ويجب علينا ايضا العمل بالواجبات وترك المحرمات فإن تقوى الله تعالى بما يقرب الانسان إلى الله تعالى وإلى الامام (عليه السلام )
وذالك لان الامام المهدي هو كتاب الله الناطق وكتاب الله الذي يهدي الى التقوى .فعلى الانسان المؤمن الموالي أن يدعوا لامام الزمان وان يتقي الله  ويحاسب نفسه وبأمر بالمعروف وينهي عن المنكر  ويطيع الله في جميع إموره . ومن الواجبات المهمة على الانسان المؤمن الموالي  إقامة المآتم لأهل البيت (عليهم السلام ) وذالك لانها من شعائر  الله حين قال الله تعالى في كتابه الكريم (بسم الله الرحمن الرحيم )
ذَٰلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ 》سورة الحج|
ولاسيما مآتم سيد الشهداء (عليه السلام )مما يقرب الانسان الموالي إلى امام زمانه (عليه السلام ) وهذا ماجائت إليه الأشارة في زيارة الناحية المقدسة {فلأندبنك صباحا ومساءا ولأبكين عليك بدل الدموع دما }وكذالك ذكر ظلامية سيدة نساء العالمين  الزهراء (عليها السلام )
وهناك آثار روحية وفضائل يحصل عليها المكلف عند الدعاء لامام {عج}وهي .....
1)يدعوا له الأمام (عليه السلام).
2)ينال شفاعة الامام {عج}.
3)يقربه من إمام زمانه وتكون هناك صلة بينه وبين إمام زمانه .
4)تستغفر له الملائكة .
5)يطهر باطن المؤمن .
6)يزيل الهم والغم .
7)ينال الدرجات العليا
8)الفوز بشفاعة محمد وآل محمد

وهنالك فيوضات وآثار روحية كثيرة لاتحصى في الدعاء للأمام المنتظر روحي وأرواح العالمين لترب مقدمه الفداء

0 التعليقات

إرسال تعليق