حكم حبس الممتلكات

سؤال:
أنا بكامل عقلي ووعي فقد قررت أن أجعل موجوداتي (تركتي النقدية وممتلكاتي كذلك شركاتي التجارية) خيرا عاما يحبَّس أصله وتصرف منفعته في الأمور الخيرية العامة أو الخاصة ويمكن بيعه وتغييره إذا اقتضت المصلحة في ذلك حسب نظري في حياتي ؟
جواب:
إذا كان المقصود تحبيسها على الدوام فلا يحق للمحبِّس الرجوع به ما دامت العين باقية ولها نماء معتد به يمكن صرفه على الجهة المحبّس عليها نعم إذا اشترط المحبِّس بيعها عند حدوث أمر ولو كان الاحتياج إلى عوضه وترجع العين المحبّسة إلى الورثة بعد الموت مسلوبة المنفعة ما دامت باقية ولها نماء فإذا لم يعد لها نماء معتد به يحق لهم أخذ العين.
المكتب الشرعي لسماحة السيد السيستاني دام ظله – لبنان

0 التعليقات

إرسال تعليق