صلاة جعفر الطيار

صلاة جعفر الطيار 1 هي صلاة علمها النبي محمد صلى الله عليه و آله لجعفر بن أبي طالب تكريماً له على جهاده المتوصل من أجل الإسلام لدى رجوعه من الحبشة، و هي صلاة خاصة ذات أربع ركعات مشتملة على ثلاثمائة تسبيحة خاصة، كما و يمكن القول بأنها تشتمل على ألف و مئتين تسبيحة و تهليلة و تكبيرة و تحميده إذا جمعت كلها إلى بعض.

و صلاة جعفر الطيار هي أفضل صلاة بعد الفرائض كما ورد في الحديث، و قد ورد التأكيد على التَنَفُّل بهذه الصلاة في يوم الجمعة و في شهر رمضان و في غيرها من الأوقات لما فيها من الفضل و الأجر حيث أن الله عَزَّ و جَلَّ يغفر الذنوب العظام بسببها و يقضي حاجة من صلاها.

تسمية صلاة جعفر الطيار

لأن النبي صلى الله عليه و آله أهدى هذه الصلاة لجعفر بن أبي طالب عليهما السلام فقد نُسبت إليه و عُرفت بصلاة جعفر الطيار.

صلاة التسبيح

و تُسمى صلاة جعفر الطيار بصلاة التسبيح أيضاً لإشتمالها على تسبيحة يكررها المصلي ثلاثمائة مرة خلال هذه الصلاة، و هذه التسبيحة هي: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".

صلاة الحبوة

كما و تُسمى صلاة جعفر الطيار بصلاة الحبوة، و الحَبْوة هي العَطِيّة، سُميت بذلك لأن الرسول صلى الله عليه و آله حباها إياه تقديراً و مكافأة له.

وقت صلاة جعفر الطيار

أفضل اوقات صلاة جعفر الطيار هو صدر النّهار في يوم الجمعة، لكنها تُصلى في أي وقت من أوقات السنة و في شهر رمضان، و في أي وقت من الليل و النهار، خاصة عند طلب الحاجات المهمة و المستعصية.

كيفية صلاة جعفر الطيار

صلاة جعفر الطيار أربع ركعات بتشهّدين و تسليمتين، أي تُصلى ركعتين ركعتين، و تشتمل هذه الصلاة على سُورٍ قرآنية خاصة و ثلاثمائة تسبيحة خاصة.

الركعتين الأولى

  • ينوي المصلي و يكبر تكبيرة الاحرام.
  • يقرأ في الرّكعة الاولى سورة الحمد و سورة الزلزلة 2، فإذا فرغ من القراءة فليقل قبل الرّكوع خمس عشرة مرّة "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يركع و يقول في ركوعه عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • و عند استوائه من الركوع يقول عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يسجد و يقول في سجوده عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يجلس و يقول عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يسجد ثانية و يقول في سجوده عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يجلس قبل قيامه و يقول عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يقوم للركعة الثانية و يقرأ فيها سورة الحمد و سورة العاديات 3، فإذا فرغ من القراءة فليقل قبل الرّكوع خمس عشرة مرّة "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يركع و يقول في ركوعه عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • و إذا استوى من الركوع فليقل عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يسجد و يقول في سجوده عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يجلس و يقول عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يسجد ثانية و يقول في سجوده عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يجلس و يقول عشراً: "سُبْحانَ اللهِ وَ اَلْحَمْدُ للهِ وَ لا اِلـهَ إلاّ اللهُ وَ اَللهُ اَكْبَر".
  • يتشهد و يسلم، ثم يقوم للركعتين الثانية.

الركعتين الثانية

الركعتين الثانية تكون تماماً كالركعتين الأولى من حيث التسبيحات لكن يقرأ في الركعة الثالثة سورة الحمد ثم سورة النصر 4، و في الركعة الرابعة سورة الحمد ثم سورة التوحيد.

دعاء يقرأ في صلاة جعفر

عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْمَدَائِنِيِّ قَالَ قَالَ لِي أَبُو عَبْدِ اللَّهِ عليه السلام:‏ "أَ لَا أُعَلِّمُكَ شَيْئاً تَقُولُهُ‏ فِي‏ صَلَاةِ جَعْفَرٍ"؟
فَقُلْتُ: بَلَى.
فَقَالَ: "إِذَا كُنْتَ فِي آخِرِ سَجْدَةٍ مِنَ الْأَرْبَعِ رَكَعَاتٍ فَقُلْ إِذَا فَرَغْتَ مِنْ تَسْبِيحِكَ: سُبْحَانَ مَنْ لَبِسَ الْعِزَّ وَ الْوَقَارَ، سُبْحَانَ مَنْ تَعَطَّفَ بِالْمَجْدِ وَ تَكَرَّمَ بِهِ، سُبْحَانَ مَنْ لَا يَنْبَغِي التَّسْبِيحُ إِلَّا لَهُ، سُبْحَانَ مَنْ أَحْصَى كُلَّ شَيْ‏ءٍ عِلْمُهُ، سُبْحَانَ ذِي الْمَنِّ وَ النِّعَمِ، سُبْحَانَ ذِي الْقُدْرَةِ وَ الْكَرَمِ.
اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ بِمَعَاقِدِ الْعِزِّ مِنْ عَرْشِكَ، وَ مُنْتَهَى الرَّحْمَةِ مِنْ كِتَابِكَ، وَ اسْمِكَ الْأَعْظَمِ وَ كَلِمَاتِكَ التَّامَّةِ الَّتِي تَمَّتْ صِدْقاً وَ عَدْلًا، صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ أَهْلِ بَيْتِهِ وَ افْعَلْ بِي (كَذَا وَ كَذَا) 5 " 6.

احاديث في كيفية صلاة جعفر الطيار و فضلها

رَوى أبو بصير عن الامام جعفر الصادق عليه السلام أنَّهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و آله لِجَعْفَرٍ: "يَا جَعْفَرُ، أَ لَا أَمْنَحُكَ، أَ لَا أُعْطِيكَ، أَ لَا أَحْبُوكَ‏ "؟
فَقَالَ لَهُ جَعْفَرٌ: بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ.
قَالَ: فَظَنَّ النَّاسُ أَنَّهُ يُعْطِيهِ ذَهَباً أَوْ فِضَّةً، فَتَشَرَّفَ النَّاسُ‏ 7 لِذَلِكَ.
فَقَالَ: "لَهُ إِنِّي أُعْطِيكَ شَيْئاً إِنْ أَنْتَ صَنَعْتَهُ فِي كُلِّ يَوْمٍ كَانَ خَيْراً لَكَ مِنَ الدُّنْيَا وَ مَا فِيهَا، وَ إِنْ صَنَعْتَهُ بَيْنَ يَوْمَيْنِ غُفِرَ لَكَ مَا بَيْنَهُمَا، أَوْ كُلَّ جُمْعَةٍ، أَوْ كُلَّ شَهْرٍ، أَوْ كُلَّ سَنَةٍ غُفِرَ لَكَ مَا بَيْنَهُمَا.
تُصَلِّي أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ تَبْتَدِئُ‏ فَتَقْرَأُ وَ تَقُولُ إِذَا فَرَغْتَ (سُبْحَانَ اللَّهِ وَ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَ اللَّهُ أَكْبَرُ) تَقُولُ ذَلِكَ خَمْسَ عَشْرَةَ مَرَّةً بَعْدَ الْقِرَاءَةِ .
فَإِذَا رَكَعْتَ قُلْتَهُ عَشْرَ مَرَّاتٍ، فَإِذَا رَفَعْتَ رَأْسَكَ مِنَ الرُّكُوعِ قُلْتَهُ عَشْرَ مَرَّاتٍ، فَإِذَا سَجَدْتَ قُلْتَهُ عَشْرَ مَرَّاتٍ، فَإِذَا رَفَعْتَ رَأْسَكَ مِنَ السُّجُودِ فَقُلْ بَيْنَ السَّجْدَتَيْنِ عَشْرَ مَرَّاتٍ، فَإِذَا سَجَدْتَ الثَّانِيَةَ فَقُلْ عَشْرَ مَرَّاتٍ، فَإِذَا رَفَعْتَ رَأْسَكَ مِنَ السَّجْدَةِ الثَّانِيَةِ قُلْتَ عَشْرَ مَرَّاتٍ وَ أَنْتَ قَاعِدٌ قَبْلَ أَنْ تَقُومَ، فَذَلِكَ خَمْسٌ وَ سَبْعُونَ تَسْبِيحَةً فِي كُلِّ رَكْعَةٍ، ثَلَاثُمِائَةِ تَسْبِيحَةٍ فِي أَرْبَعِ رَكَعَاتٍ، أَلْفٌ وَ مِائَتَا تَسْبِيحَةٍ وَ تَهْلِيلَةٍ وَ تَكْبِيرَةٍ وَ تَحْمِيدَةٍ، إِنْ شِئْتَ صَلَّيْتَهَا بِالنَّهَارِ وَ إِنْ شِئْتَ صَلَّيْتَهَا بِاللَّيْلِ" 8.
وَ فِي رِوَايَةِ إِبْرَاهِيمَ بْنِ عَبْدِ الْحَمِيدِ عَنْ أَبِي الْحَسَنِ 9 عليه السلام:‏ "تَقْرَأُ فِي الْأُولَى إِذَا زُلْزِلَتْ، وَ فِي الثَّانِيَةِ وَ الْعَادِيَاتِ، وَ فِي الثَّالِثَةِ إِذا جاءَ نَصْرُ اللَّهِ‏، وَ فِي الرَّابِعَةِ بِ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ".
قُلْتُ: فَمَا ثَوَابُهَا ؟
قَالَ: "لَوْ كَانَ عَلَيْهِ مِثْلُ رَمْلِ عَالِ 10جٍ ‏ ذُنُوباً غَفَرَ اللَّهُ لَهُ، ثُمَّ نَظَرَ إِلَيَّ فَقَالَ إِنَّمَا ذَلِكَ لَكَ وَ لِأَصْحَابِكَ" 11.
رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام أنهُ قَالَ: "تُصَلِّيهَا بِاللَّيْلِ وَ تُصَلِّيهَا فِي السَّفَرِ بِاللَّيْلِ وَ النَّهَارِ، وَ إِنْ شِئْتَ فَاجْعَلْهَا مِنْ نَوَافِلِكَ" 12.
و عَنْ أَبَانٍ أنَّهُ قَالَ: سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ 13 عليه السلام يَقُولُ:‏ "مَنْ كَانَ مُسْتَعْجِلًا يُصَلِّي صَلَاةَ جَعْفَرٍ مُجَرَّدَةً 14، ثُمَّ يَقْضِي التَّسْبِيحَ وَ هُوَ ذَاهِبٌ فِي حَوَائِجِهِ" 15.
  • 1. جعفر بن أبي طالب بن عبد المطلب مشهور بجعفر الطيار و ملقب بذي الجناحين، و هو إبن عم النبي محمد صلى الله عليه و آله و أخو الامام علي بن أبي طالب عليه السلام، كان يحظى بمنزلة رفيعة لدى رسول الله صلى الله عليه و آله و لجدارته فقد جعله الرسول رئيساً للمسلمين الذين هاجروا إلى الحبشة.
    استشهد في معركة مؤتة بعد أن قطعت يداه، دفن بأرض مؤتة حيث مزاره اليوم من المزارات المعروفة التي يتوافد المؤمنون لزيارته بمدينة المزار بالكرك في الأردن.
  • 2. سورة الزلزلة هي السورة (99) حسب ترتيب المصحف الشريف .
  • 3. سورة العاديات هي السورة (100) حسب ترتيب المصحف الشريف.
  • 4. سورة النصر هي السورة (110) حسب ترتيب المصحف الشريف.
  • 5. أي يطلب الداعي حاجته و يحددها بدل "كذا و كذا" .
  • 6. الكافي:  3 / 467، للشيخ أبي جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكُليني، المُلَقَّب بثقة الإسلام، المتوفى سنة: 329 هجرية، طبعة دار الكتب الإسلامية، سنة: 1365 هجرية/شمسية، طهران/إيران.
  • 7. أي تطلَّعَ الناس لرؤية ما سيعطيه النبي صلى الله عليه و آله.
  • 8. الكافي: 3 / 465.
  • 9. أي الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السَّلام)، سابع أئمة أهل البيت (عليهم السلام).
  • 10. رمل عالج، أو رمال عالج: تعبيرٌ كنائيٌ عن زيادة الشيء و كثرته بحيث لا يكون قابلاً للإحصاء، كما هو الحال في زيادة عدد حبات الرمل المتراكمة في الصحراء، حيث أنها من الكثرة بمكان لا يتصور الانسان امكانية احصائها.
    و قيل أن رمل عالج جبال متواصلة يتصل أعلاها بالدهناء، ـ و الدهناء بقرب يمامة ـ و أسفلها بنجد، و قيل أيضاً أن رمل عالج محيط بأكثر أرض العرب.
  • 11. الكافي: 3 / 466 .
  • 12. المصدر السابق.
  • 13. أي الإمام جعفر بن محمد الصَّادق (عليه السَّلام)، سادس أئمة أهل البيت (عليهم السلام).
  • 14. أي مجردة عن التسبيحات.
  • 15. الكافي: 3 / 466.

0 التعليقات

إرسال تعليق