ما سبب ابتلاء نبي الله يعقوب (ع)؟

السؤال:

ما سبب ابتلاء نبي الله يعقوب (ع)؟

الجواب:

1-ورد في ذلك رواية رواها الصدوق في (علل الشرائع) عن الثمالي عن الإمام زين العابدين(عليه السلام): ((قال صليت مع علي بن الحسين (عليه السلام) الفجر بالمدينة يوم الجمعة فلما فرغ من صلاته وسبحته نهض إلى منزله وأنا معه فدعا مولاة له تسمى سكينة فقال لها: لا يعبر على بابي سائل إلا أطعمتموه فإن اليوم يوم الجمعة، قلت له، ليس كل من يسأل مستحقاً؟ فقال: يا ثابت أخاف أن يكون بعض من يسألنا محقاً فلا نطعمه ونرده فينزل بنا أهل البيت ما نزل بيعقوب وآله، أطعموهم أطعموهم، أن يعقوب كان يذبح كل يوم كبشاً فيتصدق منه ويأكل هو وعياله منه، وأن سائلاً مؤمنا صواما محقاً له عند الله منزلة وكان مجتازاً غريباً اعثر على باب يعقوب عشية جمعة عند أوان افطاره يهتف على بابه، اطعموا السائل المجتاز الغريب الجائع من فضل طعامكم، يهتف بذلك على بابه مراراً وهم يسمعونه، وقد جهلوا حقه ولم يصدقوا قوله، فلما يئس ان يطعموه وغشيه الليل استرجع واستعبر وشكا جوعه إلى الله عز وجل, فأوحى الله عز وجل إلى يعقوب في صبيحة تلك الليلة: لقد أذللت يا يعقوب عبدي ذلة استجررت بها غضبي واستوجبت بها أدبي ونزول عقوبتي وبلواي عليك وعلى ولدك.. الرواية (علل الشرائع، باب 41 ص61).
2-وورد أيضاً عن ابي عبد الله عليه السلام قال : انما ابتلي يعقوب بيوسف انه ذبح كبشا سمينا ، وكان رجل من اصحابه محتاج لم يجد ما يفطر عليه ، فاغفله ، ولم يطعمه ، فابتلي بيوسف ، وكان بعد ذلك كل صباح مناديه ينادي ! من لم يكن صائما، فليشهد غداء يعقوب، فاذا كان المساء ، نادى : من كان صائما ، فليشهد عشاء يعقوب)(تفسير كنز الدقائق : م6 ص 279).
3-الروايتان ضعيفتان سنداً.
4-وحتى مع صحتهما: فمما لا شك فيه أنّ الأنبياء(ع) معصومون, وما حصل مع نبي الله يعقوب(ع) هو أنه ترك الأولى, ولم يفعل معصيةً, أي كان الأولى به أن يتابع الفقراء, ولا يغفل عنهم أبداً.

0 التعليقات

إرسال تعليق