التشكيك في اجتهاد مراجعنا

الشبهة : التشكيك في مشروعية اجتهاد علماءنا استناداً رواية عن أهل البيت (عليهم السلام) أنهم نهو اصحابهم عن النظر والاجتهاد ، عن أبي بصير قال: قلت لأبي عبد الله (عليه السلام) : ترد علينا أشياء ليس نعرفها في كتاب الله ولا سنة فننظر فيها ؟ فقال : لا، أما إنك إن أصبت لم تؤجر، وإن أخطأت كذبت على الله عز وجل .

 
هذه الرواية ناظرة الى من يعمل رأيه واجتهاده حسب اهوائه ومتبنياته فقد نهى أهل البيت (عليهم السلام) عن العمل بالاجتهاد واعمال الرأي كما كان يفعل أبو حنيفة في القياس وكما هو مذهب العامة في الاستحسانات وغيرها ، وهي بعيدة عن التقليد الذي نقول به ، فإن علماءنا الأعلام يعملون اجتهاداتهم على النصوص المنقولة إلينا وفق ضوابط وموازين بحيث لا يخرجون عن دائرة النص (القرآن الكريم والسنة) ، ولذا فهذا الاشكال والتشكيك في غير محله .

السيد محمدباقر المقدس الغريفي
الحوزة العلمية في النجف الأشرف 
 
 


0 التعليقات

إرسال تعليق