حكم كلام البنت مع الشاب في الانترنت

حكم كلام البنت مع الشاب في الانترنت


السيد السيستاني :
السؤال: ما حكم شاب يراسل فتيات في بلاد اخرى لهدف في المراسلة المتعارف وتبادل المعلومات والهدايا؟

الجواب: المراسلة في حد ذاتها لا باس بها ولكن اذا تضمنت الرسائل ما يوجب الفساد والريبة او نحوها في الاُمور المحرمة حرمت لذلك.

الشيخ الفياض :
سوال :  هل يجوز للمرأة محادثة الشباب في الشأن العام كأمور الدراسة والعمل، وما أشبهه؟ وما حكم المحادثة من خلال الهاتف، أو الماسنجر؟

جواب : المحادثات إذا لم توجب إثارة الشهوة ولم تكن بقصد الإثارة، فلا بأس بها.

السيد صادق الروحاني :
اود معرفة الحكم الشرعي للمحادثة عن طريق الانترنت (الجات) بين الرجل والمرأة الأجنبيان هل هو جائز ام لا ؟
ما هي الحدود الشرعية المطلوبة ؟ 

الجواب: المحادثة الجائزة ما لا توجب ثوران الشهوة والا فهي غير جائزة .

1 - ما رأيكم في ما يسمى بالشات (غرف المحادثة بالانترنت) التي يثحدثان بها مجموعة من الاشخاص و بعض الاحيان فقط شاب وشابة ؟
2 - في المحادثة عبر المسنجر بين شاب وفتاة ؟ 

الجواب:
1 - لا إشكال في نفس المحادثة شرط أن لا يصاحبها حديث محرم أو لا تؤدي إلى فعل محرم.
2 - يتضح جوابه مما ورد أعلاه.

السيد صادق الشيرازي :
هل مكالمة الجنس الآخر الأجنبي عبر الانترنيت (الحديث بالكتابة أو بالصوت) جائز؟ ولو بالتحية أو بالسؤال عن الحال؟

الجواب: أصل التحدّث إذا لم يشتمل على محرّم أو يستلزم محرماً - كما إذا كان لغرض مشروع - جائز، علماً بأنه لا تجوز الصداقة بين الأجنبيين من الجنس المخالف لقوله تعالى: «وَلا مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ »، ولقوله تعالى: «وَلا مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ »، والخدن في الآية الكريمة هو الصديق من الجنس الآخر. 


0 التعليقات

إرسال تعليق