ما هي انواع الانفس ؟

ما هي انواع الانفس ؟
منتظر الاعرجي

هناك حديث يقول : ( من عرف نفسه فقد عرف ربه ) 

و في حديث لكميل ابن زياد قال : سالت مولانا أمير المؤمنين - ع - 
قلت اريد ان تعرفني نفسي . 
فقال : يا كميل اي الانفس تريد ؟ 
قلت يا مولاي وهل هي الا نفس واحدة . 

فقال إنما هي اربع ولكل واحدة من هذه خمس قوى وخاصيتان. 

الاولى - النامية النباتية - 
ولها خمس قوى - ماسكة و جاذبة و هاضمة و دافعة و مربية .
وخاصيتان - الزيادة و النقصان . 

ثانياً - الحسية الحيوانية - 
ولها خمس قوى هي - سمع و بصر 
و شم و ذوق و لمس . 
وخاصيتان - الرضا و الغضب .

ثالثا- الناطقة القدسية - 
ولها خمس قوى هي - فكر و ذكر و علم و حلم و نباهة . 
وخاصيتان - النزاهة و الحكمة .

رابعاً - الكلية الالهية - 
ولها خمس قوى هي - بقاء في فناء 
و نعيم في شقاء و عز في ذُل و غنى في فقر . 
وخاصيتان - الرضا و التسليم 
و العقل وسط الكل لكيلا يقول احدكم شيئاً من الخير والشر الا لقياس معقول . 
المصدر 
- بحار الأنوار للعلامه المجلسي - 
و النفس النامية النباتية - يشترك فيها النبات والحيوان و الانسان 
و النفس الحسية الحيوانية - يشترك فيها الحيوان و الانسان 
و النفس الناطقة القدسية - من مختصات الانسان 
والكلية الإلـٰهية - يختص بها الأنبياء و الاولياء و الكمّل من الصالحين التي يؤيد بها الله عباده المؤمنين من أهل الإخلاص فيصير المؤمن بها ناظراً بنور الله . 

والناطقة القدسية التي هي من مختصات الانسان - هي جوهر مجرد عن المادة . 
وهي التي مبدئها من الله واليه تعود 
حيث يقول عنها (( ونفخت فيه من روحي )) الحجر ٣٠ 
وقال عنها (( وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى )) النازعات ٤٠ 

وهي على ثلاث انواع : 

١ - المطمئنة - وهي التي تم تنورها بنور القلب حتى تخلت عن صفاتها الذميمة و تخلقت بالاخلاق الحميدة . 
حيث قال عنها الله تعالى (( يا ايتها النفس المطمئنة )) الفجر ٣٠ 
وسميت مطمئنة لان صاحبها حين يطيع الله يبلغ درجة الاطمئنان في الدنيا والاخره .

٢- اللوامة - وهي التي تنورة بنور القلب قد ما تنبهت به عن سنة الغفلة
حيث قال الله تعالى عنها (( ولا اقسم بالنفس اللوامة )) القيامة ٢ 

٣- الإمارة - وهي التي تميل الى الطبيعة البدنية وتأمر بلذات و الشهوات الحسية و تجذب القلب الى الجهة السفلية فهي مأوى الشرور ومنبع الاخلاق الذميمة . 
حيث قال الله تعالى عنها (( وما ابرء نفسي ان النفس لإمارة بالسوء الا ما رحم ربي ان ربي غفور رحيم )) 
يوسف ٥٣ 

وكتفيت بالتعداد لانه واضح وشرحها يطول بنا المقام وموضوعنا مختصر 
جعل الله انفسكم مطمئنة بقدره وقضائه 
وأسألكم الدعاء لما فيه الخير والصلاح

0 التعليقات

إرسال تعليق