من هو العاقل ؟

من هو العاقل ؟
منتظر الاعرجي

قال الله تعالى (( ان شر الدواب عند الله الصم البكم الذين لا يعقلون ))
 الانفال - ٢٢ - 
العقل دواء القلوب وشفاء الصدور وتاج المؤمن في الدنيا وقائده الى الاخرة وعدته في النوائب ولا يعدله شيء ولا يوازيه امر واذا تم العقل تم معه كل شيء واذا ذهب العقل فلا قيمة لشيء واذا تم عقل المرء تمت اموره وتمت أياديه وتم بناءه فان لم يكن عقل تبين نقصه ولو كان ذا مال كثيراً عطاءه 

لا يكمل الدين الا بالعقل ولا يجمل الحياء الا بالعقل اذا حُرم نور الدين وبصيرة الهدى فهو وبال على صاحبه وحسرة على حامله 
وفي رواية عن النبي - ص - تدل على دور العقل في حياة الانسان و مسيره عن الامام علي - ع - قال ( هبط جبرئيل على آدم - ع - فقال : يا آدم اني امرت ان اخيرك واحدة من ثلاث فأخترها ودع اثنتين فقال له آدم : وما الثلاث ؟ فقال : العقل و الحياء و الدين فقال آدم اني قد اخترت العقل فقال جبرئيل للحياء و الدين انصرفا ودعاه - اي اتركا العقل واذهبا - فقالا : يا جبرئيل انّا امرنا ان نكون مع العقل حيث كان ) 
وبذلك نرى ان من ياخذ طريق العقل يجمع بين العقل و الحياء و الدين فمن لا حياء له لا عقل له ومن لا دين له لا عقل له فهما متلازمان مع العقل . 
وفي رواية رأى أمير المؤمنين مجنون فسأله فقال له أصحابه ان هذا مجنون فقال : لا هذا مبتلى إنما المجنون من كان له عقلاً ويعصي الله .
فمن كان له عقل ولكن لا يعقل به الحق فليس بعاقل 
ومن كان له عقل ويعصي الله فليس بعاقل 
ومن كان له عقل ولا راشد له فليس بعاقل 
العاقل هو من يعقل عن الله ويؤمن به حق الإيمان ويذعن لحكمه ويتبع رسله 

- ( أَفَمَن يعلم إنما انزل إليك من ربك الحق كمن هو اعمى إنما يتذكر أولوا الالباب ) 
لا يتم دين احد حتى يتم عقله و العقل بلا دين حسرة وهلاك و المتدين من غير عقل يسيء الى نفسه ويسيء الى الناس ويسيء الى الدين 
وقد قيل ان الناس ثلاث - عاقل وأحمق و فاجر 
العاقل - الدين شريعته و الحلم طبيعته و الرأي الحسن سجيته ان نطق اصاب وان سمع وعى وان كلم اجاب . 

والأحمق - ان تكلم عجل وان حدث وصل وان استنزل من رايه نزل . 

والفاجر - ان اتمنته خانك وان صحبته شانك . 
واعلم ان للعمل دور مع العقل فمن علم ولم يعمل فليس بعاقل في منطق الشرع و العقلاء فهما متلازمان اي العقل والعمل . 
و في حديث عن النبي - ص - 
( جميع الناس هلكى الا العالمون
و العالمون هلكى الا العاملون 
والعاملون هلكى الا المخلصون 
و المخلصون على خطرٍ عظيم )

جعلنا الله وياكم ممن عقل وعمل

0 التعليقات

إرسال تعليق