المرجع مكارم الشيرازي يفتي حول حكم صيام شهر رمضان في ظل تفشي كورونا


أفتى المرجع الديني في مدينة قم المقدسة آية الله مكارم الشيرازي بخصوص صيام شهر رمضان المبارك في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.

وجاء في استفتاء وجه لمكتب المرجع مكارم الشيرازي إنه نظرا لانتشار مرض كورونا، فإن زيادة قوة المناعة تعتبر أمرا مهما من اجل عدم الإصابة، وكذلك في علاج هذا المرض، ومن جهة أخرى يوصي الأطباء بتناول السوائل بشكل متوالي طيلة النهار.

وفي مثل هذه الظروف ما هو حكم المواطنين والكادر الطبي بشأن صيام شهر رمضان المبارك؟

وأجاب آية الله  مكارم الشيرازي على الاستفتاء بالقول:

لا يمكن للإنسان لهذا السبب أن يترك صيامه، ويجب عليه أن يصوم في شهر رمضان، وبالطبع يمكنه في الفترة ما بين الإفطار والسحر أن يتناول الأغذية المقوية لمنع حدوث حالة الضعف الشديد لديه طيلة النهار، ولكن الذي يعلم أن الصوم مضر له، فعليه أن يترك الصيام، وإذا صام في هذه الحالة فصيامه ليس صحيحا، وكذلك الحال إن لم يتيقن ولكن يحتمل بصورة ملحوظة بأن الصيام مضر له، سواء كان هذا الاحتمال نابعا من تجربته الشخصية أو من توصية الطبيب.

0 التعليقات

إرسال تعليق