المرجع نوري الهمداني: العالم اليوم بحاجة إلى ظهور الإمام المهدي أكثر من أي زمن آخر


شفقنا العراق-أكد المرجع الديني آية الله نوري الهمداني إن العالم اليوم بحاجة إلى ظهور منقذ الإنسانية أكثر من أي زمن آخر، مبينا إنه لا سبيل أمام البشرية سوى العودة إلى الله تعالى واللجوء إلى حجته الأخيرة إمام العصر والزمان المهدي المنتظر الموعود عجل الله فرجه الشريف.

وفي بيان له اليوم الاثنين، على أعتاب ذكرى مولد إمام العصر والزمان في النصف من شعبان هنّأ المرجع نوري الهمداني جميع المنتظرين بذكرى مولد المصلح العظيم وموعود الأمم، قائلا “لا شك إن العالم اليوم بحاجة إلى ظهور منقذ الإنسانية أكثر من أي زمن آخر”.

وأوصى الجميع بأن يتذكروا على الدوام “محبوب الوجود” لاسيما في مناسبة النصف من شعبان والتي تحظى بمكانة فائقة في رواياتنا حيث وردت فيها أعمال خاصة في ليلتها ويومها بغرض الاستفادة منها والدعاء من أجل تعجيل الظهور ودفع البلاء عن البشرية.

ولفت إلى إن زيارة سيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام قد تعد من أفضل أعمال النصف من شعبان والتي وردت فيها روايات أكيدة.

وأكد انه  ينبغي للجميع أن يعلموا أن صاحب الزمان هو المصلح القوي والذي يعد أملا للمستضعفين ويزيل هموم البشرية ويذل المستكبرين وأنه لا يعد أملا للمسلمين لاسيما اتباع ـهل البيت عليهم السلام فحسب بل أملا للبشرية جمعاء وأنه ينبغي للجميع لاسيما لعلماء الدين أداء دورهم في عصر الغيبة بأفضل وجه لأنه أوكل الأمور إلى الفقهاء والعلماء كما ورد عنه في الحديث الشريف: «وَ أَمَّا الْحَوَادِثُ الْوَاقِعَةُ فَارْجِعُوا فِیهَا إِلَى رُوَاةِ حَدِیثِنَا…».

ودعا الله سبحانه بتعجيل الفرج والصحة والعافية للجميع لاسيما المصابين بفيروس كورونا المشؤوم، مؤكدا على ضرورة تنفيذ توجيهات المسؤولين في القطاع الصحي إلى جانب الدعاء، وأشاد بالعاملين في هذا القطاع والدعاء لهم.

0 التعليقات

إرسال تعليق