الإحتقان بالسوائل للصائم

🍃الإحتقان بالسوائل للصائم🍃 
ــــــــــــــــــــــــ
السؤال:
ذكر الفقهاء من مبطلات الصيام الإحتقان بالسوائل في الدبر أثناء الصوم في نهار شهر رمضان فهل يشمل :
1:إدخال الماء عن طريق فتحة الشرج من دون ان يصل إلى الجوف .
2:الإحتقان مع الوصول إلى الجوف.
3: الإحتقان مع الوصول إلى الأمعاء ؟
ــــــــــــــــــــــــ
الجواب: 
السيّد محمد سعيد الحكيم : 
ج- يبطل الصوم بالاحتقان بالمائع، بخلاف التحميل بالجامد، فإنه ليس مفطراً. وأما المواد الدهنية الجامدة، بسبب البرودة ـ كالتحاميل الطبية ـ فالأحوط وجوباً إجتنابها. (استفتاء).
ــــــــــــــــــــــــ
السيّد علي السيستاني :  
ج- تعمد الإحتقان بالمائع مع صعوده الى الجوف من المفطرات واما إذا لم يصعد إلى الجوف بل كان بمجرد الدخول في الدبر لم يكن مفطراً.(استفتاء). 
ــــــــــــــــــــــــ
السيّد صادق الشيرازي :  
ج- مع صدق الإحتقان عرفا يبطل الصوم على الأحوط وجوبا في كل الموارد المذكورة. (استفتاء).
ــــــــــــــــــــــــ
الشيخ محمد إسحاق الفيّاض : 
ج- إذا لم يصعد إلى الجوف لا يكون مفطرا إلا أن الأحوط تركه.
2 و 3-الأحتقان يكون مفطراً. (استفتاء).
ــــــــــــــــــــــــ
السيّد محمد تقي المدرّسي : 
ج- كل ما صدق عليه الحقنة بالمائع يبطل الصوم على الأحوط، سواء صعد لى الجوف والأمعاء أم لم يصعد. (استفتاء).
ــــــــــــــــــــــــ
الشيخ حسين وحيد الخراساني: 
ج- الجميع يفسد. (استفتاء).

0 التعليقات

إرسال تعليق