س/كيف نهيء أنفسنا للظهور ⁉


س/كيف نهيء أنفسنا للظهور ⁉

ج/ من خلال الإستعداد الدائم

وماذا نعني بالاستعداد الدائم?


ج/👈نعني بذلك:⤵

🔘أولا:
ــ أن نعد أنفسنا إعدادا روحيا عاليا،لأن اللقاء مع الإمام المنتظر(عليه السلام)يحتاج إلى "مستوى عالٍ من الروحانية والإيمان والإخلاص لله،وصفاء القلب"..
ــ ضرورة أن نمارس "الإعداد الروحي" بشكل مكثف إذا أردنا أن نكون من المنتظرين.

🔘ثانيا:
ــ أن نعد أنفسنا إعداداً فكرياً وثقافياً،بدرجة كبيرة.
ــ بمعنى أن نتوفر على مستوى من الوعي والفهم والرؤية بمفاهيم الإسلام وأحكامه،تؤهلنا لأن نكون من الكوادر الصالحة للالتحاق بالإمام المنتظر،فالمستفاد من الروايات أن أنصار الإمام أو الممهدين للإمام يملكون درجات عالية من البصيرة والمعرفة والفقاهة في الدين.

🔘ثالثا:
ــ أن نعد أنفسنا إعدادا سلوكياً وعملياً بحيث نعيش "التقوى والورع والإلتزام بأحكام الله تعالى"

📖ــ جاء في حديث عن الأمام الصادق عليه السلام:
"من سره أن يكون من أصحاب القائم، فلينتظر وليعمل بالورع ومحاسن الأخلاق وهو منتظر"
فالمنتظرون للإمام (عجل الله فرجه)نماذج عالية في التدين والورع والصلاح والطاعة والعبادة.

📃ــ أصحاب الإمام (عليه السلام):أتقياء،صلحاء،أخيار،أبرار،عباد طائعون.

• "إنهم الصلحاء والنجباء"
• "رجال لا ينامون الليل لهم دوي في صلاتهم كدوي النحل"
• "رهبان في الليل، ليوث في النهار"..

0 التعليقات

إرسال تعليق