سبب عدم جواز بيع الرصيد بالآجل

 س/  بيع الرصيد ب الاجل لايجوز من اي باب السؤال الثاني  ماهو بيع الدين ب الدين ونعتذر لكثرة الاسئله ارجوا التفضل علينا ب الاجابه وانتم اهل الفضل بنشر علوم اهل البيت عليهم السلام؟

الجواب/ نعم من باب بيع الدين بالدين على الاحوط وجوباً لان البائع الذي يبيع رصيد هو يطلب الشركة ما يقابله فعند بيعه للزبون بالآجل فكأنما باع الدين الذي في ذمة الشركة بالدين الذي في ذمة الزبون فالرجوع الى سماحة السيد (دام ظله) هو مقيد بمن يُجَوّز بيع الدّين بالدّين لذا قال سماحة السيد(دام ظله) :-((يجوز الرجوع فيه الى كل من لا يستشكل في هذا الموضوع من اي طريقٍ كان)) يريد سماحة السيد (دام ظله) بيان ان الأحتياط هو بأصل الموضوع فبالتالي يجوز الرجوع الى كل من حقق الموضوع ولا يستشكل فيه بأي طريقة كانت من  ببيع للخدمة او غيرها.

ومن ذلك يتحصل انه يجوز الرجوع الى السيد الحكيم او الشيخ الفياض(أدام الله ظلهم) لأنهم لا يستشكلون  في الموضوع وأنه ثابت عندهم  بعنوان الخدمة لا بعنوان بيع الدّين بالدّين.

المستند السيد محمد رضا السيستاني(اعزه الله)

 الأثنين 1/جمادي الآخرة /1441


0 التعليقات

إرسال تعليق