ما هي الأعمال التي تخفف سكرات الموت وتعجل في موته ؟

 س : ما هي الأعمال التي تخفف سكرات الموت وتعجل في موته ؟


ج : ١ . قراءة سورة الزلزلة :


عن الإمام الصادق عليه السلام : لا تملُّوا مِن قراءة ﴿ إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَ ﴾ فإنَّه من كانت قراءته بها في نوافله لم يصبه الله عزَّ وجلَّ بزلزلة أبداً ، ولم يمت بها ، ولا بصاعقة ولا بآفّة من آفّات الدنيا حتّى يموت ، وإذا مات نزل عليه ملكٌ كريم من عند ربِّه فيقعد عند رأسه فيقول : يا ملك الموت ارفق بوليّ الله فإنَّه كان كثيراً يذكرني ويذكر تلاوة هذه السورة ، وتقول له السورة مثل ذلك ويقول ملك الموت : قد أمرني ربّي أن أسمع له وأطيع ولا أخرج روحه حتّى يأمرني بذلك فإذا أمرني أخرجت روحه ، ولا يزال ملك الموت عنده حتّى تأمره بقبض روحه وإذا كشف له الغطاء فيرى منازله في الجنّة فيخرج روحه من ألين ما يكون من العلاج ، ثمّ يشيِّع روحه إلى الجنَّة سبعونَ ألف ملكٍ يبتدرون بها إلى الجنَّة .


٢ . صلة الرحم وبر الوالدين :


عن الإمام الصادق عليه السلام أنَّه قال : مَن أحبَّ أن يخفِّف الله عزَّ وجلَّ عنه سكرات الموت فليكن لقرابته وَصولاً ، وبوالديه بارّاً ، فإذا كان كذلك هوَّن الله عليه سكرات الموت ولم يصبه في حياته فقرٌ أبداً .


٣ . قراءة سورة يس :


في مجمع البيان أبي بن كعب عن النبي صلى الله عليه وآله قال : من قرء سورة يس يريد بها الله عز وجل غفر الله له وأعطى من الاجر كأنما قرأ القرآن اثنى عشرة مرة وأيما مريض قرأ عنده سورة يس نزل عليه بعدد كل حرف منها عشرة املاك ، يقومون بين يديه صفوفاً ويستغفرون له ويشهدون قبضه ويتبعون جنازته ويصلون عليه و يشهدون دفنه ، وأيما مريض قرأها وهو في سكرات الموت أو قربت عنده جائه رضوان خازن الجنان بشربة من شراب الجنة ، فسقاه إياه وهو على فراشه ، فيشرب فيموت ريان ، ويبعث ريان ، ولا يحتاج إلى حوض من حياض الأنبياء حتّى يدخل الجنة وهو ريان .


٤ . قراءة سورة الصافات :


في الكافي محمد بن يحيى عن موسى بن الحسن عن سليمان الجعفري قال : رأيت أبا الحسن عليه السلام يقول لابنه القاسم : قم فاقرأ عند رأس أخيك (والصافات صفا) حتى تستتمها ، فقرأه فلما بلغ (هم أشد خلقا أم من خلقنا) قضى الفتى ، فلما سجى وخرجوا أقبل عليه يعقوب بن جعفر ، فقال له : كنا نعهد الميت إذا نزل به الموت يقرأ عنده (يس والقرآن الحكيم) فصرت تأمرنا بالصافات ؟فقال : يا بنى لم تقرأ عند مكروب من موت قط الا عجل الله راحته .


0 التعليقات

إرسال تعليق